إعلام بورسعيد و ندوة عن ” رمضان شهر الرحمة و الغفران ” .. المستقبل الإخباري

كتب / عصام صالح 

 —  رمضان شهر الرحمة و الغفران شهر تفتح فيه أبواب الجنة و تغلق فيه أبواب النار و تصفد فيه الشياطين ذلك الشهر العظيم الذي فيه يتضاعف الأجر و الثواب و فيه عتق من النار لذا عقد مجمع إعلام بورسعيد بالتعاون مع مديرية أمن بورسعيد ندوة بمقر قوات الأمن بعنوان ” الإستعداد لرمضان .. شهر الرحمة و الغفران ” بمشاركة الشيخ محمد الحديدي كبير الأئمة بمديرية أوقاف بورسعيد و بحضور مجموعة من ضباط و ضباط صف و جنود أمن بورسعيد و أدارها عصام صالح الإعلامي بمجمع إعلام بورسعيد.

و أكدت الاعلامية مرفت الخولي مدير عام إعلام القناة على تهنئة الهيئة العامة للإستعلامات لكافة أطياف الشعب المصري بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك و خاصة رجال الشرطة الذين يبذلون الغالي و النفيس في سبيل حماية الوطن و الدفاع عن أبنائه بالإشتراك مع قواتنا المسلحة الباسلة .

و تحدث الشيخ محمد الحديدي عن ضرورة الحرص على بعض النوايا المطلوبة في شهر رمضان التي ينبغي على كل مسلم مراعاتها و القيام بها ومنها النية على ختم القرآن الكريم كاملا عدة مرات مع التدبر و أداء صلاة الفريضة و السنن المؤكدة و صلاة التراويح كاملة و أن تكون لديه نية التوبة النصوحة من جميع الذنوب ونية أن يكون شهر رمضان بداية انطلاق في أعمال الخير و الأعمال الصالحة مدى الحياة مع عقد النية على استغلال كل لحظة في هذا الشهر الكريم للقيام بالعبادات على أكمل وجه و كسب أكبر قدر من الحسنات ففي شهر رمضان يتضاعف الأجر و الثواب .

و أشار الشيخ محمد الى العمل على أن يكون هذا الشهر فرصة للمسلم لإصلاح النفس وتحسين أخلاقه و معاملاته مع كل من حوله و الحرص على صلة الرحم و أداء الزكاة و الصدقات و توزيع الطعام على الفقراء و المحتاجين و القيام بوضع برنامج للعبادات في شهر رمضان و الالتزام به بشكل جدي مع المطالعة الإيمانية و هي عبارة عن قراءة بعض الكتب التي تتحدث عن شهر رمضان و عظمته حتى يستقبل هذا الشهر بعاطفة ايمانية مرتفعة وعليه دائماً تذكر فضائل شهر رمضان شهر الانتصارات و الفتوحات الإسلامية العظيمة مثل غزوة بدر الكبرى و فتح مكة و فتح الأندلس و نصر أكتوبر المجيد .